cross
ابحث عن ما تحب أن تسمع
المجنونان

المجنونان

رأيتُ المجنونين يدخلان معًا، فكأنما سدَّا الباب وسوَّياه بالبناء وتركا الغرفة حائطًا مُصمَتًا لا باب فيه، فقلت في نفسي: إنه لا مذهب للعقل بين هذين إلا أن يُعِين كلاهما على صاحبه، فأرى أن أدَعَهما وأكون أنا أُصَرِّفهما؛ ويا ربما جاء من النوادر في اجتماع مجنونين ما لا يأتي مثله من عقلين يجتمعان على ابتكاره؛

أداء صوتي : إسراء كرمي
دار النشر : iBookCast | 1934

يرسم مصطفى صادق الرافعي كتابه هذا بريشة الفنان، ويُزيِّن معانيَه بحُلِيِّ البيان، ويلوِّنه بحسن الإيمان، فتتداخل الحدود بين العالم المادي وعالم الإنسان، فلا يدري القارئ أحقيقةٌ ما يقرؤه في هذا الكتاب أم خيال؟! أعقلٌ هو أم جنون؟! حقًّا، لقد أفاد الرافعي بما فاض به خاطرُه، وجاد به فكرُه، وسال به قلمه، فسطَّر مجموعةً رائعة من النثريات، تباينتْ بين فصولٍ ومقالاتٍ وقصص عن مواضيع متنوِّعة، كتبها في ظروفٍ مختلفة وأوقاتٍ متفاوتة، فأخرج لنا في النهاية تحفةً أدبيةً استحقَّتْ أن تُسمَّى بحقٍّ «وَحْي القَلَم».

استماع : 5

التعليقات (0)